U3F1ZWV6ZTQwMzMwMTI2Mjg4X0FjdGl2YXRpb240NTY4ODQ2ODcwMDE=
recent
أخبار ساخنة

الإعراب الظاهر و الإعراب التقديري


الإعراب الظاهر و الإعراب التقديري

السلام عليكم و مرحبا بكم أعزائي المتابعين في درس جديد من دروس سلسلة تعلم اللغة العربية اليوم إن شاء الله سأقوم بشرح درس مهم كل منا يحتاج في تعلم اللغة العربية هذا الدرس هو الإعراب الظاهر و الإعراب التقديري ، فكما تعلمون أنا الحركات الإعرابية في اللغة العربية تنقسم إلى حركات إعرابية ظاهرة و آخرى تقدرية .

الإعراب الظاهر و الإعراب التقديري
الإعراب الظاهر و الإعراب التقديري


التعريف

حركات الإعراب التي عرفتها خلال دراستك قد تظهر على آخر الكلمات ، لأنه يمكن النطق بها و نراها مكتوبة على آخر الفعل أو الاسم ، و يسمى هذا الإعـراب الظاهر .
و قد لا تظهر هذه الحركات في آخر الكلمات سواء في الفعل أو الاسم أو الحرف لتعذر النطق بها ، أو ثقله على اللسان ، وعندئذ تقدر هذه الحركات ، و يسمى الإعراب في هذه الحالة الإعراب التقديري
و لكل من الإعراب الظاهر و التقديري مواضع .
مواضع الإعراب الظاهر :
تظهر حركات الإعراب في المواضع الآتية :
1 السالم الصحيح الآخـر ، في حالات ، الرفع و النصب و الجر .
مثال :

  • الرجلُ القويُ يواجه الشدائدَ في ثقةٍ و قوةٍ

نلاحظ أن كلمة الرجل مرغوعة في الآخر و نرى هذه الضمة كذلك كلمة القوي ، بينما في كلمة الشدائد نلاحظ أيضا الفتحة في آخر الكلمة و نراها ، بينما في الكلمة ما قبل الأخيرة ة الأخيرة كلمة ثقة و قوة نلاحظ وجود الكسرة في أخر اللكلمتين و نرى ذلك .
2: الاسم المنقوص في حالة النصب لخفة الفتحة على الياء .
مثال :

  • إن الساعيَ في الخير كفاعله .
إذا لاحظنا جيدا الاسم المنقوص الساعيَ نجد الفتحة ظاهرة في الآخر .
3 الفعل الصحيح الآخر في حالة الرفع و النصب و الجر .
مثال :
  • يحاولُ الاستعمار الحديث أن يغيرَ أقنعته ليخدعَ الشعوب ، و لكنها لم لم تنخدعْ به . 

إدا لاحضنا هذه الأمثلة جيدا نجد أن الفعل الأول يحاول مرفوع في الأخير و نرى الضمة أي ظاهرة . و كذلك الفعل الثاني يغير منصوب بـ أداة النصب أن و الفتحة ظاهرة في الأخير كذلك فعل ينخدع منصوب بأداة النصب الام لـ و الفتحة ظاهرة في الأخير و أيضا الفعل الأخير و هو تنخدع مجزوم بأداة الجزم لم و السكون ظاهر على أخره . في هذا المثال ظهر جليا في الفعل المضارع مرفوع الأهير و منصوب و مجزوم .
4 الفعل المعتل الآخر بالواو أو الياء في حالة النصب .
مثال :
لن تبنَى الأمم حياتها ، و تدنُو من أهدافها بغير العمل .
فإذا ركزنا في هذا المثال نجد أن حركة الفتحة ظاهرة في الفعل المعتل في "يبنى" و الفعل "تدنو" .
مواضع الاعراب التقديري : عندما لا تظهر الحركات الإعرابية الضمة و السكون و الكسرة و الفتحة فإن الحركات تكون تقديرية على آخر الكلمة .
و تقدر الحركات الإعرابية في المواضع الآتية :
1 ) في الاسم المقصور : و تقدر على آخره حركات الإعراب الثلاث : في الرفع و النصب و الجر لتعذر النطق بها .
مثال :

  • قوله صلى الله عليه وسلم : "ليس الغنى عن كثرة العرض و لكن الغنى غننى النفس" .
فإذا لاحضنا نجد كلمة غنى حركتها الإعرابية لا نجدها ظاهرة في الآخير بل مقدرة فقط.
  • قوله تعالى : "سبح اسم ربك الأعلى" .
في هذا المثال أيضا الحركة مقدرة في آخر الإسم في كلمة الأعلى و ليست ظاهرة .
2 ) في الاسم المنقوص : و تقدر على آخره الضمة و الكسرة ، فإن كان معرفا بأل بقيت ياؤه و لم تحذف ، و قدرت عليه الضمة و الكسرة لثقل النطق بها ، و إن حذفت الياء من المنقوص لتنوينه قدرت الضمة و الكسرة على الياء اللمحذوفة .
مثال : 

قول الشاعر : "يعذر مخطئ ناس و لاعذر لمتعمد متماد"

3 ) في الاسم المضاف إلى ياء المتكلم ، و تقدر حركات الإعراب الثلاث على ما قبل الياء .
مثال :

  • صديقي يحب منفعتي حرصا على صداقتي .
إذا لاحظنا المثال نجد أن كل منا الكلمات صديقي و منفعتي و صداقتي الحركة الإعرابية مقدرة في الآخير فقط لا تظهر

4 ) في الفعل المضارع المعتل الآخر بالألف في حالتي الرفع و النصب .
مثال :
قوله تعالى : "إنما يخشى الله من عباده العلماء" .
في هذا المثال الضمة في آخر الفعل يخشى مقدرة و ليست ظاهرة .
قول الشاعر : "على المرء أن يسعى إلى الخير جهده و ليس عليه إن تتم المطالب"
فإذا لاحظنا المثال نجد أن الفعل يسعى منصوب لأنه سبقته أداة النصب أن لكن حركة الفتحة لا تظهر فقط مقدرة في آخر الفعل .
5 ) في الفعل المضارع المعتل الآخر بالواو و الياء في حالة الرفع .
مثال :

  • يسمو المرء بخلقه ، و يرتقي بعقله .
في هذا المثال نجد أن الفعل يسمو حركة الضمة مقدرة على الواو في آخره لا تظهر ، وكذلك في الفعل الثاني يرتقي فحركة الضمة مقدرة في آخره لا تظهر .               

الاسمبريد إلكترونيرسالة